تاريخ الشعوب

ما هي الدولة الاخشيدية ومتى سقطت؟

إمارة قامت في عهد مملوك تركي استطاع أن يجعل مصر تعيش استقلالاً تبعه ازدهاراً في عهده، لنتعرف ما هي الدولة الاخشيدية ومتى سقطت؟

ما هي الدولة الاخشيدية؟

الدولة الإخشيدية هي إمارة إسلامية قام بتأسيسها (محمد بن طُغج الإخشيدي)، وهو مملوك من أصول تركية، قام بتعيينه الخليفة العباسي (أبو العباس محمد الراضي بالله) والياً على مصر، أي أن موقع الإمارة الإخشيدية كان في مصر، ثم امتدت لاحقاً باتجاه الشام والحجاز، وعندما تمكن (محمد بن طُغج) من أن يَحد امتداد الأطماع الفاطمية في مصر، منحه الخليفة جراء شجاعته تلك لقباً تشريفياً آلا وهو (الإخشيد) تكريماً لما استطاع فعله وهو اللقب الذي يطلق على ملوك فرغانة.

تاريخ الدولة الاخشيدية

بعدما تولى (محمد بن طغج الإخشيدي) الولاية كمكافأة من الخليفة العباسي، نتيجة تصديه لمحاولات التمدد من قبل الفاطميين واستطاع بالتالي الاستقلال بمصر عام (940)م، وبدأ بنشر سياسته المتبعة نظام السكينة والعدل واستمر في صده غزوات الفاطميين الذين ما لبثوا أن استمروا في إرسال الحملات إلى مصر حتى انتهوا إلى عقد معاهدات صلح فيما بينهم، وبعد الصلح انضم بعض الزعماء المصريين إلى جيش المغاربة الذي دخل الإسكندرية مما دفع بالإخشيد إلى أن يرسل لهم جيشاً تمكن من هزيمتهم وإعادتهم إلى بلادهم، وبعد وفاة (محمد بن طغج) سنة (946)م، تولى الحكم (كافور الإخشيدي) والذي استمر حكمه مدة 22 عام من أصل 34 عام وهو عمر الدولة الإخشيدية بالكامل.

كيف سقطت الدولة الاخشيدية؟

في أثناء حكم (كافور الإخشيدي) تحسّن حال مصر كثيراً حتى أنها منذ عهد (محمد بن طغج) أيضاً كانت تعيش عصراً مزدهراً باستقلالها الكامل، إلا أنه بعد وفاة (كافور الإخشيدي) عام (968)م، وتولي حفيده (أبو الفوارس أحمد) الحكم وهو في عمر 11عاماً، بدأت الفوضى تعم أرجاء مصر وتدهورت أحوالها الاقتصادية، وهذا كله اضطر المصريين لأن يتصلوا بالفاطميين طالبين منهم النجدة بعد سوء أحوال البلاد، مما سهّل دخول الفاطميين للبلاد وإسقاط الدولة الإخشيدية.

ما هي أسباب سقوط الدولة الإخشيدية؟

بعدما تدهورت أحوال البلاد جراء وفاة (كافور الإخشيدي) كان هناك حصيلة أسباب ساعدت على سقوطها وكانت تلك الأسباب كفيلة لأن تدفع بالمصريين لأن يستغيثوا طالبين النجدة من الفاطميين ومن تلك الأسباب:

  • حدوث خلافات بين الأسرة الإخشيدية حول الحكم.
  • أساء (الحسن بن عبيد الله الإخشيدي) معاملة الناس وسجن عدد كبير من الأعيان.
  • اصابت البلاد بالقحط نتيجة نقص فيضان نهر النيل.
  • انتشار الوباء الذي سبب هلاك الكثير من الناس مما جعل مظاهر الفساد تكثر.
  • مهاجمة القرامطة لبلاد الشام وامتداد نفوذهم إليها.
  • الغلاء الفاحش نتيجة القحط الذي حدث.

أهم انجازات الدولة الإخشيدية؟

شهدت فترة حكم الدولة الإخشيدية لمصر الكثير من مظاهر الازدهار والنشاطات الحضارية البارزة وكان من أهم إنجازاتها:

  • برع الإخشيديون في بناء القصور وحرصوا على تجديد مباني المساجد ولكنهم لم يبرعوا في بناء مدينة جديدة خاصة بهم.
  • عمل (كافور الإخشيدي) على بناء مسجد في (سفح المقطم) وكان وسطه محراب من الطوب وهو أول طول بني في مصر.
  • كما أنهم برعوا في الزراعة وحرصوا على تنميتها حتى زاد خراج مصر عن 4 ملايين كل سنة.
  • اشتهروا في صناعة الأسلحة.
  • كان الخلفاء العباسيين يتوافدون إليهم من أجل شراء المنسوجات النفيسة المزخرفة بالكتابة الكوفية في مصر.
  • وفي مجال الصناعة اهتموا بصناعة النسيج واشتهروا بها وأظهروا براعة تامة في صناعة الورق.
  • كان لهم نصيباً كبيراً في مجال التجارة وطرق تحول خط التجارة.

كم استمر حكم الدولة الإخشيدية لمصر؟

استكر حكم الدولة الإخشيدية لمصر لمدة لا تقل عن 34 سنة، كان ل(كافور الإخشيدي) نصيباً بتلك السنوات في الحكم ما وصل إلى 22 عام أمضاها في حكم الدولة الإخشيدية.

ما هي المناطق التي سيطرت عليها الدولة الاخشيدية؟

تمكن الإخشيدي من مد حدود الدولة الإخشيدية إلى الشام والحجاز وهذا بعد مضي ثلاثين عاماً على انهيار الدولة الطولونية على يد (محمد بن سلمان الكاتب) و التي تبعها استعادة العباسيون تولي مصر والشام ومنها تولي الإخشيد حكم مصر حيث توالى على مصر بعده أحد عشر والياً.

فريال محمود لولك

الكتابة هي السبيل للنجاة من عالمٍ يسوده الظلام، ننقل بها سيل المعلومات لتوسيع مدارك القارئ المعرفية، أنا فريال محمود لولك، من سوريا، خريجة كلية التربية وكاتبة منذ نعومة أظفاري، من وحي المعاناة وجدت في الكتابة خلاصي، ورأيت بها نور الله الآمر بالعلم والمعرفة، فاقرأ باسم ربك الذي خلق. فإن القراءة هي الطهارة لعقلك من كل جهل..
زر الذهاب إلى الأعلى