الصحة العامة

ما هي الذبحة الصدرية و أعراضها و طرق علاجها

هل يصيبك ألم صدري يجعلك قلق ومتسائل عن ماهيته وسببه؟ لنتعرف على الذبحة الصدرية و أعراضها والفرق بينها وبين الذبحة الكاذبة في الصدر.

ما هي الذبحة الصدرية؟

الذبحة الصدرية أو (خناق الصدر) هي الحالة التي ينخفض فيها تدفق الدم إلى القلب ينتج عنها ألم صدري وتعد أحد أعراض مرض الشريان التاجي (coronary artery) حيث تحصل عندما يكون هناك مشكلة في الشريان التاجي والذي بدوره يؤدي إلى خفض تدفق الدم الغني بالأوكسجين إلى عضلة القلب فينتج عنه ألم صدري في الجهة اليسرى.

ما هي أنواع الذبحة الصدرية؟

هناك خمس أنواع للذبحة الصدرية والتي تشير بدورها إلى مدى خطورة الذبحة ومن تلك الأنواع:

1- ذبحة صدرية مستقرة مزمنة

وهي الأكثر شيوعاً وليست نوبة قلبية إطلاقاً ولكنها مؤشر سابق لها في حال تضاعفت ولم يتوقف ألمها، وتحدث جراء التعرض لجهد مضاعف يجعل القلب في حاجة ماسة لاوكسجين أكثر مثل الصعود على طرقات مرتفعة وتكون مدته قصيرة ويختفي الألم عند الراحة ويمكن التنبؤ به لأنه مشابه لألم صدري سابق.

2- ذبحة صدرية غير مستقرة

ويكون الألم مستجداً على الشخص ويحدث عادة عند أداء نشاط خفيف أو حتى في أوقات الراحة ومختلف عن المعتاد يشعر الفرد في تلك الحال بأن هذا الألم مصدره القلب وقد يستمر لوقت طويل ويمكن ألا يتوقف إلا في حال تناول الأدوية وفي حال لم تفيد الأدوية فهذا يعرضك للانتقال للمرحلة الثالثة والتي تعتبر أشد خطورة وهي مرحلة النوبة القلبية.

3- ذبحة الأوعية الدقيقة

تكون مستقرة أو غير مستقرة على حسب الشدة وقد تحدث أثناء الراحة أو أداء مجهود ضعيف وآلامها أشد نسبةً للأنواع الأخرى للذبحة الصدرية.

4- الذبحة الصدرية المتغيرة

وهي ذبحة (برنزميتال) ولا تحدث نتيجة انسداد في الشريان التاجي إنما بسبب تشنج في شرايين القلب مما يؤدي إلى تشنجات في الشرايين وليس انسداد كما هي الحال في باقي الذبحات الصدرية وتحدث عادةً في الليل.

5- الذبحة الصدرية المستعصية

وهي ناتجة عن آلام صدرية مستمرة رغم المواظبة على تناول الأدوية وإرشادات الطبيب.

ما هي أهم أعراض الذبحة الصدرية؟

إن كنت تشعر بأعراض توهمك بأنك مصاب بذبحة صدرية فعليك التعرف بشكل أعمق على الأعراض الواضحة والتي تنذر بالخطر حيث سنعرض لكم أعراض كل نوع ذبحة قلبية وبناءً عليه يمكنك تمييز شدة الخطوة:

الذبحة الصدرية المستقرة المزمنة

  • تسرع في نبضات القلب عند القيام بمجهود مضاعف.
  • ألم في الذراعين والظهر والكتفين.
  • ألم صدري يستمر لمدة خمس دقائق ويختفي عند الراحة.
  • تعرق شديد.
  • دوار وغثيان.

أعراض الذبحة الغير مستقرة

  • ألم صدري ناتج عن جهد خفيف أو حتى عند وقت الراحة والألم يكون مشابه لشعور الضغط على الصدر أو الحرق أو الامتلاء أو العصر.
  • إرهاق وتعرق شديد.
  • تستمر مدة الألم لوقت أطول قد يصل إلى 30 دقيقة.
  • عدم اختفاء الألم عند الراحة أو تناول الأدوية.
  • تزداد الأعراض مع الوقت.
  • قد تصل إلى مرحلة النوبة القلبية في حال استمرارها.

الذبحة المتغيرة (ذبحة برنزميتال)

  • هي نادرة الحدوث.
  • تحدث أثناء الراحة وليست بسبب المجهود فقط.
  • ألمها شديد ويحدث عادةً في الليل وأول الصباح.
  • تختفي عند الراحة أو تناول الأدوية.

أعراض الذبحة الصدرية عند النساء والرجال

هناك اختلاف بين أعراض الذبحة الصدري للرجال و النساء وإليك إختلافاتها:

أعراض خناق الصدر عند النساء

من الممكن أن تختلف الأعراض بين الرجال والنساء إذ أن أعراض خناق الصدر عند النساء تتمثل ب:

  • آلام في البطن.
  • آلام في الرقبة.
  • آلام في الظهر مشابه للتشنج العضلي.
  • تعرق شديد.
  • آلام في الفك والحلق فيصبح الفك ثقيلاً وكأنه مخدر.
  • إقياء.
  • غثيان.
  • دوار.

أعراض الذبحة الصدرية عند الرجال

أما عن أعراض الذبحة عند الرجال فتشمل:

  • آلام في الصدر.
  • آلام في الكتف.
  • آلام في الرقبة.

ما هي أهم أسباب الذبحة الصدرية؟

من أهم أسباب الذبحة هو تصلب الشرايين والذي يؤدي إلى مرض الشريان التاجي وهو الشريان المسؤول عن نقل الدم إلى عضلة القلب مما يؤدي إلى افتقار القلب للأوكسجين الموجود في الدم والمسؤول عن بقاء الإنسان حياً وتتمثل الأسباب المؤدية للذبحة الصدرية بما يلي:

  • مرض الشريان التاجي الناتج عن ترسبات دهنية تسمى لويحات أدت إلى تضيق الشرايين وتصلبها.
  • التقدم في العمر.
  • عامل وراثي ناتج عن تاريخ عائلي بأمراض القلب.
  • التدخين مما يؤدي إلى إتلاف الجدران الداخلية لشرايين القلب.
  • ارتفاع ضغط الدم الذي يؤدي أيضاً إلى إتلاف وتصلب الشرايين.
  • ارتفاع نسبة الكوليسترول والدهون الثلاثية المسببة لتصلب الشرايين.
  • مرض السكري والذي يعد أحد مسببات مرض الشريان التاجي.
  • السمنة المفرطة.
  • الضغوط النفسية والعصبية.
  • تعاطي المخدرات.
  • التعرض المفاجئ للبرودة الشديدة.

كيفية علاج الذبحة الصدرية؟

يشمل علاج الذبحة نوعين منها ما هو معتمد على المريض ومنها ما يتم اعتماده من قبل ارشادات الطبيب حيث أن العلاج يتمثل ب:

  • التغيير في نمط الحياة.
  • ممارسة التمارين الرياضية.
  • التنبه لعدم القيام بجهود مضاعفة.
  • عدم تناول الأطعمة المليئة بالدسم.
  • الحفاظ على اللياقة البدنية تحسباً لعدم الوصول إلى السمنة.
  • التوقف عن التدخين.
  • محاولة ضبط العواطف والحفاظ على الوضع النفسي المتزن.

أما بالنسبة للعلاج المعتمد على الطبيب فهو يتمثل ب:

  • الرأب الوعائي والدعامات.
  • عملية القلب المفتوح.
  • الأدوية المتمثلة بالنترات والتي تعمل على إرخاء الأوعية الدموية وتسهيل تدفع الدم إلى القلب.
  • أدوية الأسبرين الذي يعمل على منع تجلطات الدم وتقليل احتمالية التعرض لنوبة قلبية.
  • أدوية أخرى مانعة للتجلط.
  • حاصرات مستقبلات بيتا التي تجعل نبضات القلب أخف منا يخفف من حاجة القلب للأوكسجين الأكثر.
  • أدوية ضغط الدم.
  • أدوية خفض الكوليسترول.

ما هي أعراض الذبحة الصدرية الكاذبة؟

عند التعرض لحالة العصبية الزائدة يصاحب الفرد الشعور بالإنهاك والتعرق والتسرع في نبضات القلب المشابهة لأعراض خناق الصدر ولكن يكمن الاختلاف بين الذبحة الحقيقية والذبحة الكاذبة في أن:

  • أكثر عرض واضح ويميز الذبحة الحقيقة هو الألم الصدري الحاد وبالنسبة للذبحة الكاذبة فيرافقها أيضاً ألم صدري ولكنه في بعض حالات الالتهاب الرئوي يحدث أيضاً هذا الألم الصدري مما يشير إلى أن تلك الذبحة كاذبة.
  • إذا حدث ألم صدري وصاحبه ارتفاع حرارة وسعال فقد تشير إلى أنها ليست ذبحة صدرية حقيقية.
  • الذبحة الكاذبة يرافقها حرقة المعدة وهي من الدلالات الكبيرة على أنها ذبحة كاذبة وليست حقيقية.
  • ألام المعدة والقولون مسببة لآلام في الصدر وتشير إلى ذبحة صدرية كاذبة.
  • التهاب المرارة أيضاً يسبب ألم كبير على الصدر وقد يختلط الأمر على المصاب إن كانت الذبحة حقيقية ولكنها هنا كاذبة أيضاً.

هل الذبحة الصدرية هي الجلطة؟

الذبحة هي مرض من أمراض القلب والتي قد تتفاقم لتصل إلى انسداد تام في الشرايين التاجية مما يجعل الحالة تتفاقم فتصل إلى الجلطة أو النوبة القلبية كما أن النوبة قد لا يسبقها سبب أدى إليها فتحدث أثناء الراحة، أي أن خناق الصدر ليس نوبة قلبية والنوبة هي حالة مرضية تطلب علاج ويمكن التفريق بينهما على رغم من تشابه أعراضهما بأن النوبة القلبية تبدأ خفيفة وتزداد مع الوقت ويصاحبها تنميل في الأطراف وتنميل في الفك.

هل الحزن يسبب الذبحة الصدرية؟

اعتدنا سماع كلمة (انكسار القلب) وكنا نعتبرها كناية عن الحزن والخيبة ولكن هل تعلم أن الحزن وكسر القلب هو حقيقة علمية تم إثباتها عبر أبحاث ودراسات أجريت في أمريكا؟ بينت تلك الدراسات أن التعرض للحزن والوحدة يسبب زيادة في إفراز الأدرينالين مما يسبب تقلص في الشريان التاجي وحدوث السكتة القلبية كما أن تعبير كسر القلب هو التعبير الأمثل للحالة التي تصيب القلب عند التعرض للحزن الشديد لأنه يؤدي إلى شلل في عضلة القلب وتمدد في باقي العضلة ويرافقها آلام خناق الصدر.

هل يمكن الشفاء من الذبحة الصدرية؟

بالطبع من الممكن الشفاء منها لكن مع الالتزام بالأدوية والعلاجات والتغييرات في نمط الحياة وفي حال عدم الاستجابة يكون العمل الجراحي هو أنسب حل.

فريال محمود لولك

الكتابة هي السبيل للنجاة من عالمٍ يسوده الظلام، ننقل بها سيل المعلومات لتوسيع مدارك القارئ المعرفية، أنا فريال محمود لولك، من سوريا، خريجة كلية التربية وكاتبة منذ نعومة أظفاري، من وحي المعاناة وجدت في الكتابة خلاصي، ورأيت بها نور الله الآمر بالعلم والمعرفة، فاقرأ باسم ربك الذي خلق. فإن القراءة هي الطهارة لعقلك من كل جهل..
زر الذهاب إلى الأعلى