معلومات إسلامية

ما هو حكم عمليات التجميل في الدين الإسلامي

خلقنا الله في أحسن تقويم وأعطانا تلك الأمانة فارضاً علينا أن نسلمها دون تغيير، وفي ظل التغير الجمالي، ما هو حكم عمليات التجميل في الإسلام؟.

ما هو حكم عمليات التجميل في الدين الإسلامي؟

برزت عمليات التجميل بقوة على ساحة الصراع حول الجمال الأفضل وأصبح الناس في غفلة يعانون من حالة عدم الرضا عن أشكالهم وأجسادهم محاولين تبديلها بالنمطية المتصدرة عن معايير الجمال، فما هو حكم عمليات التجميل في الدين الإسلامي؟ إليك نوضح هذا:

من المتعارف عليه أن الله قد قدم لك أمانة لتحفظها وتعيدها سليمة دون أي تغيير أو ضرر من هذا المنبر انطلقت دار الإفتاء المصرية لتوضح أن حكم عمليات التجميل إن كانت تعود لسبب علاجي أو إزالة تشوه كبير فإنها جائزة، لكن في حال كانت الغاية تجميلية فقط من أجل الحصول على معيار جمال بارز فهذا لا يصح مطلقاً.

ما هي عمليات التجميل الحلال؟

أي عمل جراحي أو غير جراحي ليس به تغيير في خلق الله أو الغاية منها زيادة الحسن في الجمال كتكبير الثدي للحصول على ثدي أجمل أو تصغير الأنف للحصول على أنف أنعم فهي محرمة إلا في حال كان هناك تشوه واضح وصريح ويؤذي صاحبه فهي حلال كما أن أبر معالجة البشرة لا تدخل في خاصية تغيير الخلق فهي حلال، وأبر إزالة الندبات والوحمات والنمش أيضاً لا تدخل بتغيير الخلق بحسب دار الإفتاء المصرية فهي حلال.

ما هي عمليات التجميل المحرمة؟

كما قلنا سابقاً إن كان لتغيير الخلق فهي محرمة ومن هذه العمليات:

عمليات شد الوجه والرقبة، وتصغير الأنف وتكبير الشفاه وتكبير الثدي فهذه لا تجوز شرعاً مطلقاً، لكن هناك حالات استثنائية، مثل التعرض لضربة قوية على الأنف أدت إلى كسره وبروز عظمة واضحة وكبيرة جعلت شكل الشخص مختلف عن أساس شكل أنفه فهي حلال ولكن يبقى الخوف من البت بالحرمانية لعدم مخالفة شرع الله لذا يوضح الفقهاء أن في حال بلغ حد التشوه الحد المعتاد فهي جائزة ولكنها إن لم تكن تؤثر بشكل مبالغ فيه فهي لا تصح شرعاً.

ويتصدر الرواد بأسئلتهم حول تحريم وتحليل بعض عمليات التجميل، لذا نقدم لك إجابات بحسب الفقهاء ودار الإفتاء حول أسئلتك، ومن تلك الأسئلة:

هل الفيلر والبوتكس حرام؟

الإجابة بحسب الدكتور عثمان الخميس العالم الديني الكويتي، بأنه لا يجوز حقن الوجه بالبوتكس والفيلر لأنه محرم شرعاً،
ويختلف الفقهاء من حيث إن كان أي شي يملئ فراغات الجسد فهو محرم وفي حال كانت الغاية شفط دهون فهو حلال، مثل حقن الشحوم في الخدين والتي تأتي في حالة النحافة الشديدة للوجه وإن كانت ظاهرة بحالة معيبة وتسبب أذى نفسي لصاحبها فإن فئة منهم تقول أنهم يرجو أنه لا حرج وفئة أخرى تشدد على حرمانية أي تصرف يأتي بملء فراغات في الوجه أو الجسد حيث تبين دار الإفتاء المصرية أنه في حال حقن البوتكس كان بغية التخفيف من الشيخوخة أو لإزالة عيب خلقي أو غاية إزالة النمش والوحمات وما إلى ذلك فإنه إن لم يكن ضاراً على الفرد فهو غير محرم ولا حرج فيها.

هل عمليات تجميل الأنف حرام؟

عمليات تجميل الأنف هي نوعان، الأول يكون بسبب عيب حصل نتيجة حادث أو عيب خلقي والنوع الثاني تجميلي لزيادة الحسن، فأما عن تحريمها وتحليلها فهي أيضاً إن كانت لتصحيح عيب خلقي أو عيب ناتج عن حادثة ما فهي حلال وأما إن كانت بغية الجمال فهي محرمة.

ما دليل تحريم عمليات التجميل من القرآن؟

بعد ان وضحنا حكم عمليات التجميل فهناك أناس تتساءل عن دليل التحريم، فـ هناك الكثير من السور والآيات الكريمة التي تبين حرمانية تغيير ما خلقنا الله عليه نعرضها هنا إليك عما نهى الله عنه حيث قال تعالى: (… وَإِن يَدْعُونَ إِلَّا شَيْطَانًا مَّرِيدًا* لَّعَنَهُ اللَّهُ وَقَالَ لَأَتَّخِذَنَّ مِنْ عِبَادِكَ نَصِيبًا مَّفْرُوضًا* وَلَأُضِلَّنَّهُمْ وَلَأُمَنِّيَنَّهُمْ وَلَآمُرَنَّهُمْ فَلَيُبَتِّكُنَّ آذَانَ الْأَنْعَامِ وَلَآمُرَنَّهُمْ فَلَيُغَيِّرُنَّ خَلْقَ اللَّهِ وَمَن يَتَّخِذِ الشَّيْطَانَ وَلِيًّا مِّن دُونِ اللَّهِ فَقَدْ خَسِرَ خُسْرَانًا مُّبِيناً)، «سورة النساء: الآيات 117 – 119»، وقال سبحانه: (صِبْغَةَ اللَّهِ وَمَنْ أَحْسَنُ مِنَ اللَّهِ صِبْغَةً وَنَحْنُ لَهُ عَابِدُونَ)، «سورة البقرة: الآية 138».

فريال محمود لولك

الكتابة هي السبيل للنجاة من عالمٍ يسوده الظلام، ننقل بها سيل المعلومات لتوسيع مدارك القارئ المعرفية، أنا فريال محمود لولك، من سوريا، خريجة كلية التربية وكاتبة منذ نعومة أظفاري، من وحي المعاناة وجدت في الكتابة خلاصي، ورأيت بها نور الله الآمر بالعلم والمعرفة، فاقرأ باسم ربك الذي خلق. فإن القراءة هي الطهارة لعقلك من كل جهل..
زر الذهاب إلى الأعلى