علم النفس

ماهي الوحدة في علم النفس؟

هناك الكثير ممن لديهم علاقات واسعة ولكن شعورهم بأنهم لوحدهم يطغى عليهم، لنتعرف ماهي الوحدة في علم النفس وأسبابها وكيفية التخلص منها.

ماهي الوحدة في علم النفس؟

الوحدة هي استجابة أليمة للعزلة، توصف بأنها عبارة عن ألم نفسي يدفع الفرد للشعور بافتقاره للتواصل والاجتماعية في حياته وحتى أنه قد يغلب عليه شعور الوحدة رغم تواجد الكثير من حوله ولكن لم يجد أحداً منهم يشابهه أو يستطيع التحدث والتواصل معه بالطريقة التي تشعره بالتواصل الفعال معه أو صاحبه الشعور نتيجة رد فعل جراء حدث ما، وتختلف الوحدة عن الانعزال بمقدار شعرة، حيث أن الانعزال يكون نابع عن رغبة ذاتية في توسد الكينونة الخاصة به أما الوحدة فهي شعور أليم للعزلة المحسوسة.

ماهي اسباب الوحدة؟

تتعدد الأسباب الكامنة وراء الشعور بالوحدة لاسيما بعد أن عرفنا ماهي الوحدة وأنها قد تكون مؤشر لرد فعل جراء حدث ما حيث أن السؤال الأساسي يكون لماذا يشعر الإنسان بالوحدة؟

التعرض للرفض والنبذ

إذ يؤدي شعور الفرد بأن وجوده غير مرغوب به إلى أن يتعرض لحالة رد فعل عكسي تجعله يخاف الانغماس أكثر في أي علاقة بسبب خوفه من الرفض مجدداً مما يجعل الوحدة مفروضة عليه شعورياً وحتى واقعيا في حياته.

فقدان شخص

إن من يفقد شخصاً عزيزاً قد يتعرض لشعور الفقد الكبير فلا يرغب في التقرب من أحد لشعوره بأنه فقد مرشده أو من كان له كل شيء في العالم لذا سيصاحبه الشعور بالوحدة مهما كان مجال علاقاته واسعاً.

الاختلافات في التفكير

هناك بعض الأشخاص الذين لهم مبادئ وأسس مختلفة في التفكير وقد يتسمون بالذكاء الشديد لدرجة أنهم لا يتقبلون أي رأي ينم عن جهل الشخص فيرفضون بهذا التقرب من أحد لا يشابههم ويشعرون أن لا أحد قادر على فهمهم وبأنهم مختلفين عن الجميع لذا يتوسدهم شعور الوحدة بقوة.

انفصال الأبوين

المؤثرات الناتجة عن الأجواء المحيطة قد يكون لها أثرها الكبير على النفس مما يجعل الفرد في حالة شعور كبير بالوحدة بسبب غياب الأهل وابتعادهم عن بعض.

عدم القدرة على التأقلم

إن انتقال فرد من مكان إلى آخر يجعله أكثر عرضة للشعور بالوحدة بسبب دخوله إلى بيئة مختلفة لا تتشابه مع بيئته السابقة ووجود أشخاص مختلفين أيضاً مما ينمي شعور الوحدة بداخله أكثر.

اضطراب نفسي أو اكتئاب

تعرض الفرد لأي اضطراب نفسي أو حالة اكتئاب تعرضه للشعور الكبير بالوحدة نتيجة شعوره النفسي الأليم.

فقدان الثقة بالنفس والتشكيك الدائم بالذات

عدم ثقتك بنفسك يمنع عنك الولوج في العلاقات أو حتى محاولة إثراء أي حديث مع أي طرف بسبب شعورك بأنك ناقص وتشكيك الدائم بذاتك مما يجعلك تشعر بأنك مختلف ويصاحب هذا شعور بالوحدة كبير.

ما تأثير الوحدة على الانسان؟

إن الوحدة تجعل الفرد عرضة للكثير من التأثيرات السلبية على صحته التي تجعله فريسة نتائج هو بغنى عنها ومن الأمراض التي تسببها الوحدة:

  • اضطرابات نفسية: الوحدة تجعل الفرد أكثر عرضة للاضطرابات النفسية والاكتئاب الحاد.
  • التفكير المفرط: الوحدة أيضاً لها أثرها الكبير في وقوع الفرد فريسة التفكير المفرط في كل شيء.
  • اضطرابات النوم: يصاحب شعور الوحدة عدم القدرة على النوم واضطرابات القلق والتوتر.
  • التدخين: تجعل الشخص أكثر شراهة لتفريغ حالة شعوره من خلال التدخين أو تعاطي الكحول أو المخدرات حتى.
  • ارتفاع ضغط الدم: ويرجح الباحثون أن الشعور الكبيرة بالوحدة لمدة زمنية طويلة يؤدي إلى ارتفاع في ضغط الدم لدى الفرد.
  • ضعف الجهاز المناعي: يعمل شعور الوحدة على فرز هرمونات قلق وتوتر تؤدي إلى إضعاف جهاز المناعة.
  • ضعف القدرة على التركيز: عدم القدرة على التركيز وتشتت الانتباه إذ أن شعور الوحدة يجعلك في حالة عدم القدرة على حل المشكلات أو التفكير السليم.
  • ضعف القلب: قد يؤدي شعور الوحدة لفترة طويلة إلى أمراض عديدة في القلب.

ما هي اعراض الشعور بالوحدة؟

هناك الكثير من العلامات التي تشير إلى أن تصرفاتك نابعة عن شعورك الكبير بالوحدة لذا بعد معرفتك ماهي الوحدة سأوضح لك الإجابة على سؤال ماذا يفعل الانسان عندما يشعر بالوحدة؟ حيث تكمن الإجابة بأن الوحدة تجعل الفرد يشعر بـ :

  • الأرق واضطرابات النوم دون سبب واضح، حيث أن تلك الاضطرابات قد تظهر نتيجة أي حالة نفسية ومن بينها شعور الوحدة الكبير الذي يجعلك فريسة عدم القدرة على النوم.
  • الإدمان على التسوق: عندما يشعر الفرد بالوحدة فإنه سيحاول أن يعمل على شراء أي شيء يضفي البهجة في حياته لعله يُحدث تغييراً في شعوره.
  • الرغبة بالتواصل مع الأفراد على الإنترنت: متى شعر الإنسان أنه يرغب في تكوين علاقات على الإنترنت فقط دون وجود دافع أو رغبة للقائهم فإن هذا مؤشر كبير على شعوره بالوحدة.
  • التعمق في التفاصيل: إن رغبتك في التدقيق على أصغر شيء والتعمق في تحليله وبناء استنتاجات مسبقة عليه يدل على شعورك الكبير بالوحدة.
  • الشعور بالصداع دائماً نتيجة العبثيات التي تحدث في حياتك دون أدنى شعور منك عن ماهيتها فتكون في حالة ضياع لا تدري لم يكمن داخلك شعور عميق بالحزن ويصاحبه ذلك الصداع الذي لا ينطفى وهذا من المؤشرات على شعورك بالوحدة ولكنه ليس سبب كافٍ لأن هناك الكثير من الأمراض التي قد تسبب لك الصداع.
  • محاولتك دائماً لخلق شيء جديد حتى تتخلص من حالة الضياع التي أنت بها، فتارةً ترى نفسك تحاول الخروج للنزهة فتعود دون إضفاء إي شيء جديد وتارةً ترى نفسك تحاول فعل شيء تحبه لعلك تملأ هذا الفراغ بداخلك.
  • الدخول المفرط في عبثيات أي علاقة حب لمجرد إملاء هذا الفراغ ولكنك قد لا تشعر بأنك تخلصت من هذا الشعور بسبب انغماسك في علاقة أساساً قد تكون لا تشبهك أو دخلت بها دون تفكير ولمجرد فكرة تلبية شعور بالنقص أو الحاجة.

ماذا تفعل الوحدة بالانسان؟

هناك آثار واضحة قد تصيب من يشعر بالوحدة ومنها ما هو صادم لذا احرص أولاً على أن تميز بين ماهي الوحدة وما هو الانعزال ومن ثم، تعرف على ما تفعله الوحدة بالإنسان:

  • تعجل بشيخوخته: وفق دراسات حديثة تبين أن الوحدة تعجل بشيخوخة الفرد نتيجة شعوره الدائم باليأس والتعاسة.
  • الوحدة تعادل تدخين ما يعادل 15 سيجارة في اليوم، حيث أن التدخين أيضاً يعمل على زيادة العمر البيولوجي للفرد بمقدار سنة و 3 أشهر فيعجّل بشيخوخته وإن كان الفرد غير مدخن ولكن لديه حالة من الشعور بالوحدة فهو أيضاً يعتبر كأنه مدّخن لما ينتج عن أثار صحية عليه نتيجة شعور الوحدة.
  • اكتئاب: يؤدي الشعور بالوحدة الدائم إلى دخول الفرد في حالة اكتئاب واضطرابات نفسية شديدة.

كيف اتخلص من الشعور بالوحدة؟

للتغلب على مشاعر الوحدة عليك أن تمتلك الإرادة والوعي الكامل في نتائجها حتى تدفع بنفسك من أجل التخلص منها حيث يكمن العلاج من الشعور بالوحدة بأن:

  • تجبر نفسك على توطيد وتكوين العلاقات وزيارة الأقارب.
  • إشغال نفسك بعملٍ ما مهما كان فإن العمل هو الصديق الوفي لكل داء لأنه يجعلك في حالة انشغال فكري عن أي مؤثر سلبي وحالة انشغال تام عن أي شعور نفسي أو تفكير مفرط لذا عليك إشغال نفسك بعملٍ تحبه وجعله يستهلك أكثر يومك.
  • تخلص من شعور الاستنكار الذاتي التي تجعلك تبني أبعاد وتحليلات لأي تصرف، أي أنك عندما تراسل شخصٌ ما ويتأخر بالرد عليك فإنك هنا ستبني في عقلك أنه فعل هذا عن قصد أو كره وهذا فكر مغلوط، كل نية سيئة ستظهر دون تفكيرك وتحليلك السابق لها مما يجعلك فريسة للبقاء وحيداً.
  • اعمل على بناء ثقتك بنفسك واحرص على فكرة أنك مميز وذا شخصية ملفتة لأن كل فرد منا مميز بطريقته الخاصة ومتفرد بمزاياه الخاصة لذا لا تبني ثقتك بناءً على ما تراه لدى غيرك فيجعلك تشعر بأنك مختلف على العكس تماماً ان اختلافك هو ما سيميزك عندما تدرك تماماً كيف تظهره.
  • لا تجلد ذاتك وتعاقبها عبر إلقاء اللوم على نفسك في أي علاقة مررت بها وباءت بالفشل فجعلتك تشعر بالوحدة وعدم القدرة على تكوين أي علاقة بعدها إما بسبب الشعور بـ الخذلان أو بسبب إلقائك اللوم على ذاتك وتشكيك بها وبأنها المسببة.
  • حاول التقرب من الأشخاص الايجابيين وابتعد عن أي شعور سلبي واعلم دائماً أن هناك جانب مشرق من كل حدث في حياتنا ولكن أنت بنفسك تقرر ما إن كنت ترغب في رؤيته أو لا ترغب.
  • مارس الرياضة واعمل على الحفاظ على نشاطك البدني وصحتك.
  • حاول أن تقدم الخير لأحد، ستكتشف حينها أن سعادتك وشعورك بأن تملك العالم بأسره يقبع داخل ابتسامة كل فرد كان مكسوراً واستطعت أن توقفه على قدمه أو شخصاً كان حزيناً واستطعت أن تخرجه من شعوره هذا.
  • كن واقعياً ولا تبني حياتك على خيالك الواسع والمتطرف أو حتى تبني توقعات بناءً على خيالك وتحليلاتك، واترك الأمر لصاحب الأمر واحرص دائماً على التنبه إلى الفارق بين ماهي الوحدة وما هو الانعزال لأنك قد تندفع للرغبة في البقاء لوحدك عن دافع داخلك وتصميم وليس حالة شعور يصاحبها ألم نفسي.

فريال محمود لولك

الكتابة هي السبيل للنجاة من عالمٍ يسوده الظلام، ننقل بها سيل المعلومات لتوسيع مدارك القارئ المعرفية، أنا فريال محمود لولك، من سوريا، خريجة كلية التربية وكاتبة منذ نعومة أظفاري، من وحي المعاناة وجدت في الكتابة خلاصي، ورأيت بها نور الله الآمر بالعلم والمعرفة، فاقرأ باسم ربك الذي خلق. فإن القراءة هي الطهارة لعقلك من كل جهل..
زر الذهاب إلى الأعلى